إعتقال و تعذيب نائب رئيس السكرتارية المحلية لمنظمة كوديسا

إعتقال و تعذيب نائب رئيس السكرتارية المحلية لمنظمة كوديسا بالطنطان.
في إطار الإستهداف الممنهج لأعضاء تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان بالصحراء الغربية CODESA ، قامت قوة الإحتلال المغربي بإعتقال وتعنيف المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان الناشط السياسي والمعطل #سيديعبدالصادقلكتيف ( 29 سنة) نائب رئيس السكرتارية المحلية لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA بالطنطان. وقد أقدمت اجهزة قوة الإحتلال المغربي مساء يوم الأحد 21 فبراير / شباط 2022 حوالي الساعة 23.00 على إعتقال وتعنيف وضرب بشكل مبرح الناشط الحقوقي و السياسي الصحراوي #سيديعبدالصادقلكتيف بمبرر عدم إرتدائه الكمامة ولكن خلفية الإنتقام حاضرة بقوة في التعاطي مع نشاطه الحقوقي و السياسي السلمي، حيث عمدت على تعذيبه في الشارع العام ونقله الى المستشفى المحلي “الحسن الثاني” في حالة خطيرة بعد إصابته بكسر على مستوى الصدر كما تظهر ذلك صور الأشعة الطبية التي أخذت له بنفس المستشفى جراء التعنيف ، ويعود اعتقاله بعدما وجدته اجهزة الاحتلال المغربي وهو في طريق عودته للمنزل حيث اوقفته دورية لشرطة قوة الإحتلال المغربي.
و في إتصال مع أفراد عائلته أكدت شقيقته السيدة #السالكةلكتيف تعرض إبنها للتعنيف واصابته بكسر على مستوى الصدر ومنع اخته #السالكةلكتيف ( 37 سنة) من الحديث مع شقيقها المعتقل ومن الإطلاع على التقرير الطبي .
وتجدر الإشارة ان الناشط الحقوقي و السياسي المعطل #سيديعبدالصادق_لكتيف يتحمل مسؤولية نيابة رئيس السكرتارية المحلية لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان بالصحراء الغربية CODESA بمدينة الطنطان و معروف بنشاطه السياسي المطالب بتقرير مصير الشعب الصحراوي، و هكذا يتضح ان خلفية الاعتقال تأتي كشكل من أشكال الإنتقام الممنهج .
تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان بالصحراء الغربية CODESA

Leave a Reply

Your email address will not be published.